lundi, mai 25, 2009

الافلاس العوني




كتب علي الزين


أطل النائب العوني المحامي الاستاذ ابراهيم كنعان على شاشة المؤسسة اللبنانية للارسال بمناظرة تضمه مع المرشح عن حزب الكتائب عن قضاء المتن الشمالي الشيخ سامي الجميل.


لفت الجميع الافلاس السياسي العوني الذي كان واضحا من قبل النائب كنعان.


أصر النائب كنعان على الرجوع الى الحرب اللبنانية للهروب من اي اسئلة عن تغيير مسار نضالهم من مبادئ لبنان الحر السيد الى مبدأ الدفاع عن السلاح غير الشرعي.


واصل النائب كنعان لتبرير تحالف تياره مع الحزب القومي السوري حزب الاجرام و قاتل المدافع عن الطائفة المسيحية الكريمة الشيخ الشهيد بشير الجميل الى تحالف الشيخ بيار الجميل أثناء الثورة المصرية سنة 1958 .


كيف يقبل اي مسيحي لبناني بانتقاد الممثلين و المدافعين الذين لهم الفضل بابقاء كرامة الطائفة المسيحية الكريمة و منهم الشيخ بيار الجميل,الرئيس كميل شمعون...وغيرهم من الزعماء المناضلين الذين فدوا لبنان و المسيحيين.


مهاجمة عائلة الجميل من طرف التيار العوني استخفاف بعقول الشعب اللبناني,هل من المنطق ان يُهاجم رئيس حزب الكتائب الشيخ بيار الجميل الذي دافع عن كرامة لبنان و الطائفة المسيحية و نتج عن نهجه القوات اللبنانية بقيادة بشير الجميل الذي دافع عن الطائفة بعدما كان من المقرر توطين الفلسطنيين على الاراضي المسيحية في لبنان.


أصبح التيار الوطني الحر بأحضان حزب الله و الحزب القومي السوري و للاسف الصفة المشتركة لهذين الحليفين هي توصيف الشيخ بشير الجميل بالعميل الاسرائيلي. فكفى تهاون بأفكار و عقول الشعب اللبناني تراة نقول بأننا على خطى البشير و تراة نتحالف مع من يخونه و قتله.


اريد ان اسأل ابناء التيار الوطني الحر لو لم يكن هناك كتائب لبنانية و قوات لبنانية و عائلة الجميل هل كان للطائفة المسيحية وجود هل كان العماد عون المرشح عن قضاء كسروان اليوم هل كان هناك قضاء كسروان؟


الاجابة كلا,كان هناك دولة فلسطينية و محافظة سورية كنا ذاهبين الى تقسيم لبنان بين فلسطنييين و سوريين فيا جنرال عون انت و كتلتك و تيارك تهاجمون من لهم الفضل في وجودك على ارض الوطن الحبيب فتواضعوا ليحيا لبنان.


و نفسم سنبقى لأننا و الحق أكثرية



Source: http://www.youkal.net/ar/2008-11-12-20-20-04/3362-2009-05-25-00-26-26.html


سنة 2009 سنة محارية التدخين: طفّيه قبل ما يطفّيك




تحتفل بلادنا سنة 2009 بسنة محاربة آفة التدخين لما للتدخين من سلبيّات خاصة على مستوى صحّة المواطن و لما للتدخين أيضا من مضار و سلبيّات أخرى مثل الرائحة الكريهة و البقع على الأسنان و غيرها.

و يقول البعض أن التدخين يوفّر في الواقع للدولة مداخيل تقدّر بملايين الدينارات سنويا و أن ما انخراط الدولة في حملات محاربة التدخين ليس سوى ذرّ للرماد في العيون و لكن ما لا يعرفه أصحاب هذا القول هو أن الدولة تصرف أموالا تفوق بكثير مداخيل التبغ في معالجة آثار التدخين و بالتالي فإنه من مصلحة الدولة محاربة التدخين عوض التشجيع عليه

ما أريد قوله هنا هو أنه ربّما على مشرّعنا أن يشرّع قانونا يمنع بيع التبغ و مشتقاته لمن يقلّ أعمارهم عن 20 سنة و على كل من يرغب في شراء التبغ و يكون من الشباب أن يستظهر بأي وثيقة رسمية (بطاقة تعريف وطنية، رخصة سياقة أو جواز سفر) و هو المتعامل به في دول عديدة من العالم. بقي أنه على بائعي التبغ و مشتقاته من "عطريّات" و "حمّاصة" أن يلتزموا بذلك و إن خالفوا القانون أن يعاقبوا كما أنه على ألأولياء و الأقارب المدخّنين أن يمتنعوا عن إرسال أبنائهم و أقربائهم خاصة من الأطفال و الشباب لإقتناء علب السجائر لهم

هذا رأيي...فكرّوا فيه

عملة الحظائر و المناولة و الجهل بالقانون

موضوع عملة الحظائر و العملة المنتدبين في إطار عقود المناولة أثار الكثير من الحبر لدى المدوّنين التونسيين و هو موضوع أثرته منذ أيام مع أحد المطّلعين على هذا الملف فطلبت منه تقديم إيضاحات لي حتى أكون على بيّنة من الموضوع و حتى نفتح نقاشا جدّيا و حتى لا يستغّل موضوع عملة الحظائر و العملة المنتدبون عن طريق عقود المناولة في أطر غير الأطر الصحيحة

أولا: عملة الحظائر

تحدّث العديد عن عملة الحظائر و ما يعانينه من استغلال من طرف بعض السلط الإدارية خاصة المعتمديات و ارتفاع سنّهم و قلّة المنحة التي يتحصلون عليها و التي لا تصل إلى الحدّ الأدنى المضمون من الأجر الغير فلاحي

و في الواقع، فإن ما قيل سابقا هو واقع و صحيح حيث أنها أشياء أنا شخصيا أعيشها في منطقتي بحيث أن عددا كبيرا من العملة في الحظائر هم من الشيوخ و لا يحصلون سوى على منحة قد لا تتجاوز في أفضل الظروف 100 دينار

و لكن تبيّن أن وراء سياسة عملة الحظائر فلسفة اجتماعية. فالمبلغ الذي يتحصّل عليه العملة هو ليس بأجر بل هو منحة إضافية يحصل عليها عملة الحظائر بالإضافة إلى جراية الشيخوخة التي يحصلون عليها و كذلك تغطية لبعض المصاريف الطارئة التي قد تعترضهم خاصة و أن فيهم من لا يتمتع بتغطية اجتماعية لأنه لم ينخرط سابقا بالصناديق الاجتماعية. كما أنها منحة تصرف لهم بالإضافة للعديد من المساعدات العينية التي يحصلون عليها خلال الأعياد و المناسبات الوطنية من أغذية و ملابس و غيرها

كما أن السبب وراء التوجه نحو كبار السن هو في إطار السماح لهم بالعمل عوض البقاء دون حركة و بالتالي فإن العمل في إطار الحظائر يضمن لهم تمضية الوقت في الاهتمام بالحدائق و التشجير ...الخ

ثانيا: عملة عقود المناولة

تحدث شق كبير أيضا عن عملة المنازل أو الحراسة الذين يقع انتدابهم من خلال عقود المناولة التي يقع توقيعها مع شركات خاصة لكن الأجر الممنوح لهؤلاء العملة يقل عن الأجر الأدني المضمون في القطاع الغير فلاحي كما أنه لا يقع دفع معلوم الاخراط بصندوق الضمان الاجتماعي

من حيث القانون فإن الشركة التي لا تحترم ما سبق ذكره فهي شركة مخالفة للقانون لأن ما نصّ عليه قانون الشغل و الاتفاقات الإطارية المشتركة العامة و القطاعية هي قوانين احترامها واجب و لا يمكن لإرادة الأطراف أن تغيّرها و لكن المشكل هو ليس فقط في صاحب الشركة بل أيضا في العامل نفسه فعدد من العمال يتفقون مع أصحاب الشركات على مبلغ أقل مما يسمح به القانون مقابل أن يتمتعون بحرية أكبر في العمل و التوقيت و التصرف بطريقة مباشرة مع أصحاب المنزل أو المنازل أو الشركات

كما أننا البعض منا في تونس مايزال يعاني من ثقافة الانخراط بالصناديق الاجتماعية بالرغم من ان نسبة التغطية الاجتماعية في تونس تفوق 90% و بالتالي فإن مشكل هذا القطاع لا يتخطى انعدام الثقافة القانونية لدى العملة من جهة و عدم احترام القانون من طرف شركات المناولة من جهة أخرى

و لا يمكن التصرّف في مثل هاته الحالات إلا إذا ما قام أحد العملة بطرح مشكلته أمام الهيئات المختصة فيما عدى ذلك لايمكن لأي أحد إثارة الموضوع إلا من خلال الكتابة مثلما نفعل نحن علّنا نستطيع لفت انتباه المسؤولين و تفقديات الشغل و المشرّع حتى يتخذو الاجراءات اللازمة

mercredi, mai 20, 2009

شيعي حر و لن اخاف

بقلم علي الزين

وصلنا الى زمن يُكتب فيه على كل شيعي ان يكون تابعا لفئة أو لشخص، و من يكون خارجا عن الخط يكون بكل بساطة خارج عن الطائفة و يُتهم بالعمالة و الخيانة.

العمالة و الخيانة تعني ان دمه مهدور او يجب ان يبقى خائفا و لا يتكلم.

هذا حالي.

انا جنوبي شيعي متحرر لا اخاف ان ابدي رأيي مهما كان.نعم انني حر ووطني و مقتنع بلبنان حر و سيد و مستقل ،و للأسف لا أرى في زعماء طائفتي هذه الارادة ،فهل يتوجب عليّ ان أكون بلا رأي؟أو أقول لبيك يا نصرالله؟

اخترت أن أكون في خط سياسي تمليه عليّ قناعاتي و مبادئي :انه خط قوى الرابع عشر من اذار.

أرى في 14 اذار 2005 يوما مجيداوانتفاضة على الظالم وانتفاضة على الاستئثار بالشعب.

نعم هذا اليوم المجيد أعطاني ثقة ف ببلدي لبنان بانه سيكون فعلا وطنا ديمقراطيا سيدا و حرا و مستقلا.

من الطبيعي ان يكون هناك من يعارض قناعاتي.هذه هي الديمقراطية و لكن هل من الطبيعي ان اتلقى تهديدات بالقتل و ان اتهم بانني لست شيعيا؟

نعم انني شيعي انتمي الى مدرسة السيد موسى، مدرسة العيش المشترك ،مدرسة الدفاع عن لبنان و عن حقوق أبنائه مهما كانت انتمائتهم و دياناتهم.

لن اخاف و سأبقى بخط قناعاتي مهما علت أصوات التهديد و لن اتراجع عن دعم جميع احزاب قوى الرابع عشر من اذار.

سنبقى و نستمر
--------------------------
-----------------------------------------

علي الزين
اوجه الشكر لجميع الذين انضموا لهذه المجموعة لدعمي و دعم كل شيعي حر اختار ان يكون حر بارائه و قراراته بدون اي تهديد او ترهيب.
لبنان بلد الديمقراطية و التعدد الطائفي و لن يكون يوما تحت سيطرة فريق واحد فالتنوع هو ميزة لبنان و اللبنانيين.
لقد تلقيت عددا من التهديدات و الانتقادات و الشتائم من بعض الشباب تحت عنوان ليس كل شيعي خارج عن حزب الله حر. صيغة جيدة للبدء بالحرية لكن اسأل هل كل شيعي خارج عن حزب الله هو عميل و خارج عن الطائفة و المذهب الشيعي؟
هذا ما اعنيه في عنوان مقالي انا حر في رأيي و مبدأي و لست تابعا لأحد و لن اكون.حزب الله و حركة أمل لهم عقيدنهما فليتركا أبناء الطائفة تختار من يمثلها من دون اي ضغط من اي نوع.
شيعي حر و لن اخاف و شكرا للجميع

Source: http://www.facebook.com/group.php?gid=89079940881

mardi, mai 19, 2009

التونسي و القْوَادَة للحَاكِمْ

الحاكم...هو تعبير تونسي يدلّ على أعوان الأمن في حين إنهم في حلّ من الحكومية كان صدق التعبير لأنو في الواقع الحاكم هي من المفردات اللي تتقال على القضاة

يحكيلي مرّة واحد على عون أمن وقّف قاضي. ياخي القاضي حبّ يعدّي وقيّت. أيا قعد يحكي معاه و يسأل فيه و هاك العون جايب ما عندو و قالوا: "أنا حاكم". ياخي غزرلوا القاضي و قالوا: "نعم؟ حاكم؟ حاكم متاع شنوة يا سيدي؟ زميل إنت؟ حاكم؟ باش تحكم؟ في أنا محكمة؟" المهم...حاكم يقعد تعبير تونسي يطلقوه التوانسة على أعوان الأمن يمكن لأنهم في علاقة مباشرة بالسلطة و برامجها و مقرراتها الأمنية و كذلك بالقضاء بما أنهم من بين أعوان التنفيذ

و لكن الحاجة اللي حبّيت نحكي أعليها اليوم، أعلاش أحنا كمواطنين ماناش فاعلين في مجتمعنا أمنيا؟ مش أمن البلاد هو مسؤوليّتنا الناس الكلّ؟ شكون فينا يحب يرى تونس خايضة و داخلة بعضها و فيها لا قدّر الله تفجيرات و مناوشات و عصابات و سلاح و ميليشيا و تقتيل و تكفير و هزّان و نفضان؟؟؟؟ شكون فينا ما يحبش بلادو آمنة مستقرة بحيث إنو يحوّس هو و عايلتو، نساء و رجال مطمانين؟؟؟؟؟ و المستثمرين سواء محليين أو أجانب يستثمروا؟

لكن علاش أحنا كمواطنين ما يكونش عنّا نفس الدور؟؟؟ علاش أحنا انشوفو السارق و المواطن اللي يعمل في براكاج للعباد و انشوفو المخالف للقانون و نسمعوا اللي يقول في الكلام الزايد من غير ما نتدّخلو فيه؟؟؟؟ نقعدو نغزروا و انتبعوا و نسمعوا، في الكار، في الشارع، في الميترو، في السوق، في المرشي، في المحطة، قدّام اللّيسي و المكتب، في البحر و من بعد انقولوا فكّ أعليّا...أخطا راسي و اضرب...آش يهمني...آش امدخّلني....و انزيد نقعد انّبّر في القهاوي و في تن - بلوغز النهار الكل و انا نتشكى و نتبكّى من و على الأمن متاعنا

علاش في الدول المتقدمة و بصفة خاصة زوز دول نعرف اللي فيهم مناطق المواطنين هوما بيدهم الأمن كيما سويسرا و كندا. غادي ثمة اللي هوما يسّميوه: بالكوميونتي واتش
community watch

بحيث إنو المواطن يولّي هو بيدو عون أمن يسهر على حفظ الأمن و تطبيق القانون ووقت اللي يرى حاجة أو يشكّ في حاجة يتصّل بالأمن و يبلّغ المعلومة و الأمن هو اللي وقتها يحقّق فيها

أحنا و لو كان واحد يهزّ التلفون و إلا يمشي يجري للحاكم باش يعلم لاما الناس يقولو عليه "قوّاد" حتى و إن كان هو يعمل في حاجة لمصلحة الجماعة و هذا أنا أعتقد إنو مفهوم خاطئ السبب متاعو ماضينا مع الاستعمار بحيث ينظر لكل من يتعامل مع ذوي النفوذ و السلطة إنهم قوّادة و جماعة اتلوّج على التقرب من السلطة و استغلال النفوذ

أحنا في تونس عنّا للأسف برشا مفاهيم خاطئة بسبب الاستعمار و مخلفاتو

نختم بقصة قديمة احكاهيلي واحد من أعوان الأمن، و هو كان إطار كبير في وزارة الداخلية و لكن توّا متقاعد، احكالي إنو مرة وقع حادث سير. مواطن تونسي على موتور ضربتو كرهبا و لكن حتى حد ما أعطى مواصفات الكرهبة و إلا لوحتها المنجمية - اللإيماتريكول متاعها - و اتقيّدت القضية ضد مجهول. و لكن بعد فترة، وصل جواب للوزارة من مواطنة سويسرية كانت في سياحة لتونس، تقول فيه إنها في اليوم الفلاني، التوقيت الفلاني، رات سيارة مسرعة ضربت راجل على موتور و ما وقفتش باش تشوف الحالة و إنما مولاها هرب يجري و أعطاتهم نومرو الكرهبا

أحنا وييييييييييين و هوما وييييييييييييييين

VERY IMPORTANT ALERT!

I have received the following email from a friend:


"Dear friends,

Here is an interesting and IMPORTANT e-mail for you to read. Read it through to the end and then tell me what do you think of that "infection" .. keep reading , here it comes:

The Centers for Disease Control has issued a medical alert about a highly
contagious, potentially dangerous virus that is transmitted orally, by hand, and even electronically. This virus is called Weekly Overload Recreational Killer (WORK). If you receive WORK from your boss, any of your colleagues or anyone else via any means whatsoever - DO NOT TOUCH IT!!! This virus will wipe out your private life entirely. If you should come into contact with WORK you should immediately leave the premises.

Take two good friends to the nearest liquor store and purchase one or both of the antidotes - Work Isolating Neutralizer Extract (WINE) and Bothersome Employer Elimination Rebooter (BEER). Take the antidote
repeatedly until WORK has been completely eliminated from your system.

You should immediately forward this medical alert to five friends. If you do not have five friends, you have already been infected and WORK is, sadly, controlling your life. Get help immediately.

Cheers to all
*****

هل تستطيع أن ترسم بسمة؟







تقول إحدى الكاتبات :

رأيت اليوم فيديو قصير ولكنه ترك في نفسي أثراً كبيراً

" كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية

تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير

فمرت على سيدة تبكي

توقفت أمامها لحظة تتأملها

فرفعت السيدة بصرها للفتاة والدموع تغرق وجهها

فما كان من هذه الطفلة

إلا أن أعطت للسيدة مناديل من بضاعتها

ومعها ابتسامة من أعماق قلبها المفعم بالبراءة

وانصرفت عنها

حتى قبل أن تتمكن السيدة من إعطائها ثمن علبة المناديل

وبعد خطوات استدارت الصغيرة ملوحة للسيدة بيدها الصغيرة ومازالت ابتسامتها الرائعة تتجلى على محياها .

** عادت السيدة الباكية إلى إطراقها ثم أخرجت هاتفها الجوال وأرسلت رسالة

((( آسفة ... حقك علي!!! )))

*** وصلت هذه الرسالة إلى زوجها

الجالس في المطعم مهموم حزين !!!

فلما قرأها ابتسم

وما كان منه إلا أنه أعطى ( الجرسون ) 50 جنيهاً

مع أن حساب فاتورته 5 جنيهات فقط !!!

***عندها فرح هذا العامل البسيط بهذا الرزق الذي لم يكن ينتظره

فخرج من المطعم

ذهب إلى سيدة فقيرة تفترش ناصية الشارع تبيع حلوى فاشترى منها بجنيه

وترك لها 10 جنيهات صدقة وانصرف عنها سعيداً مبتسماً !!!

*** تجمدت نظرات العجوز على الجنيهات

فقامت بوجه مشرق وقلب يرقص فرحاً

ولملمت فرشتها وبضاعتها المتواضعة

و ذهبت للجزار تشتري منه قطعاً من اللحم

ورجعت إلى بيتها لكي تطبخ طعاماً شهياً وتنتظر عودة حفيدتها وكل ما لها من الدنيا

جهزت الطعام و على وجهها نفس الابتسامة التي كانت السبب في أنها ستتناول ( لحم )

لحظات وانفتح الباب ودخل البيت الصغيرة بائعة المناديل

متهللة الوجه

وابتسامة رائعة

تنير وجهها الجميل الطفولي البريء !!! "

******************

يقول رسولنا الحبيب صلوات الله وسلامه عليه :

<< تبسمك في وجه أخيك صدقة >>

ما رأيكم لو أن كل منا حاول أن يفعل كما فعلت هذه الطفلة الرااااااائعة

ماذا لو حاولنا رسم ابتسامة من القلب على وجه مهموم

لو حاولنا رسم بسمة بكلمة طيبة

بلمسة حانية على كتف أم مجهدة ... أب مستهلك

بمحاولة مسح دمعة انحدرت من قلب مثقل بالحزن

بصدقة قليلة لمتحاج لا يجد ثمن رغيف الخبز

بهدية بسيطة لمريض حبسه المرض

برفع سماعة الهاتف للسؤال عن رحمك

الذي لم تسأل عنهم منذ العيد

بالمسح على رأس يتيم وجد نفسه كفرخ طير في مهب الريح

هناك طرق كثيرة لا تعد ولا تحصى لرسم البسمة على وجوه الآخرين

فقط لو خرجنا من أحزاننا ورسمنا البسمة على شغاف قلوبنا

لو تذكرنا نعم الله تعالى التي أنعم بها علينا ..

لو لم نسخط على ما فاتنا من حظوظ

لو رسمت بسمة على وجهك فسترى الدنيا مشرقة

(( كن جميلاً ترى الوجود جميلاً ))

vendredi, mai 15, 2009

NON à l'intimidation et la censure...NO to the intimidation and censorship...لا للتخويف و الحجب


من ضمن مبادئي و قناعاتي أن لا يتم التعرّض للأفراد أو تتبعّهم أو تخويفهم أو ترهيبهم أو تعذيبهم أو مقاضاتهم أو محاكمتهم في محاكم خاصة أو حجب مدوّناتهم و جرائدهم و مجلاتهم و مواقعهم الالكترونية لا لشيء إلا لأنهم يختلفون معنا

إن مراقبة بعضنا لبعض و فتح قنوات الحوار و التواصل و اعتماد أسلوب المحاججة الموضوعية و احترام القانون و القيم و أخلاقيات المهن، هم السبيل الوحيد حتى نرتقي ببلدنا و بإعلامه و بشعبه

أما اعتماد طرق الحجب و الغلق فهي لا تساعد البتّة في خدمة مصالح الوطن

لقد بات من المحتوم اليوم، أن يعلم الجهاز المسؤول عن حجب المواقع الالكترونية أو مصادرة الصحف و المجلات، أنه لم يعد من المجدي القيام بمثل تلك المناورات و الأفعال لأنها لا تخدم مصالح الدولة و لا مصالح الحزب الحاكم

إن من حقّق الانجازات و من عمّر البلد و من ارتقى به و باقتصاده و بالمستوى المعيشي للمواطنين و من ضمن حقوق ضعاف الحال و من عزّز حقوق المرأة و مجانية و إجبارية التعليم و حقوق الطفل، و من اعتمد اسلوب الاعتدال و الوسطية لهو أرقى و أنبل من أن يقوم بالحجب و المصادرة

*******

Among my principles and convictions, I do not accept that we intimidate people because of their beliefs or because of what do they think or what do they write.

I am also against censoring websites and/or newspapers and magazines.

I believe that freedom of expression allow us to control each other and to open the ways for mutual dialogue based on law, order, ethics and arguments for the benefits of this country and its citizens.

I am of the opinion, that continuing censoring websites and blogs in this country does not suit to the regime which made and is making a lot to Tunisia (constant economic growth, free and obligatory education, strengthening women emancipation, child's rights, investing in prosperous fields like high tech, encouraging messages of tolerance, peace and brotherhood)

jeudi, mai 14, 2009

الطبيب الشخصي للسادات يتحدث عن صفقة بيع الجولان لإسرائيل

بعد سنوات أكمل الجملة الناقصة التي رفض البوح بها

في كتابه الذائع الصيت الذي صدر قبل سنوات "عرفت السادات" ترك د.محمود جامع الطبيب الشخصي للرئيس المصري الراحل أنور السادات والصديق المقرب منه جدا، جملة ناقصة لم يكملها ولم يكشف عنها إلا قبل أيام قليلة.

في جملته الناقصة قال "السادات أفشى لي بسر خطير يتعلق بالجولان" ثم سكت بعد ذلك ورفض تكملة هذه الجملة إطلاقا رغم محاولات بعض الصحفيين". أخيرا تخلى عن ذلك الرفض وباح بالسر لصحيفة الوفد المصرية، حين قال إن الجولان بيعت بملايين الدولارات لاسرائيل في صفقة بينها وبين النظام السوري في ذلك الوقت.

العربية.نت اتصلت بالدكتور محمود جامع الذي يقيم حاليا في مدينة طنطا (حوالي 90 كم شمال القاهرة) لتسأله عن حقيقة هذه القصة التي دارت عام 1969 – حسب تصريحاته الصحفية أثناء مرافقته لوفد ترأسه السادات زار دمشق بتكليف من الرئيس الراحل جمال عبدالناصر.

قال الدكتور محمود جامع لـ(العربية.نت): ما قلته كلام مؤكد وصريح. "لقد وضع السادات يده على كتفي وحكى لي عن تلك الصفقة التي أخبره بها الرئيس الراحل جمال عبدالناصر وتخلى بموجبها الجيش السوري عن هضبة الجولان في حرب الأيام الستة في يونيه حزيران "1967.

لماذا لم يسربه السادات للاعلام؟

ويستغرب د. جامع من عدم تسريب القيادة المصرية في عهد السادات لهذا السر الخطير رغم العواصف التي تعرضت لها العلاقات المصرية آنذاك والحرب الاعلامية العنيفة بين الدولتين التي وصلت حدا لم تبلغه من قبل.
ثم واصل قائلا "لقد سمعت هذه القصة من السادات عام 1969 وهو يكاد يبكي لأنه كان يرى أن سقوط الجولان في أيدي القوات الاسرائيلية لم يكن بالأمر السهل، لولا تعليمات صدرت الى الجيش السوري بالانسحاب فورا حتى لا تتم محاصرتهم من الاسرائيليين، والغريب أن هذه التعليمات بثتها أيضا الاذاعة السورية، وحسب كلام السادات لي فان الجيش انسحب بسرعة بناء على ذلك دون أن يطلق رصاصة واحدة بعد أن تم ابرام الصفقة بواسطة رفعت الأسد شقيق الرئيس السوري السابق حافظ الأسد الذي كان وزيرا للدفاع، وقبض الثمن الذي وضع في حساب في سويسرا. وكان رئيس الجمهورية في ذلك الوقت هو د. نور الدين الاتاسي الذي انقلب عليه فيما بعد حافظ الأسد".

سألته: ما هو الدور الذي قام به بالضبط رفعت الأسد فقال د.جامع "هو الذي قام بالاتصال بالموساد بالاتفاق مع شقيقه، وبعد ذلك أبرم صفقة التخلي عن الجولان".
وأضاف: "أخبرني السادات بهذا السر ونحن في سوريا ضمن وفد كلفه جمال عبدالناصر باستطلاع الموقف هناك حيث كان البعثيون يعيشون حالة انشقاق وكان ميشيل عفلق مؤسس حزب البعث موجود في العراق وقتها".

السادات خشي اسقاط طائرته

ويضيف: السادات خشي من ان تسقط اسرائيل الطائرة الحربية التي حملتنا إلى دمشق بناء على وشاية من البعثيين في سوريا، ولذا فقد أمر الطيار بأن يأخذ مسارا غير معتاد، وكانت الطائرة من نوع "أنتينوف" حيث أقلعت من القاهرة وأخذت مسارها الى اسوان ثم دخلت الأجواء السعودية حتى وصلت لتبوك ومنها إلى العاصمة الأردنية عمان ثم أخيرا حطت في دمشق بعد طيران مستمر لمدة تقترب من 8 ساعات، وكنت على متنها مع السادات وياسر عرفات وحسن صبري الخولي وهو من كبار المسؤولين المصريين في ذلك الوقت".

وأضاف جامع: قضينا في سورية ثلاثة أيام، وكان السادات حريصا على أن يبلغهم بموعد عودته إلى القاهرة قبل اقلاعها بوقت قصير، ولما سألته عن السبب، أجاب: حتى لا يكون عندهم وقت لابلاغ الاسرائيليين فيسقطون الطائرة".

سألت جامع: إذا كان السادات يشك في النظام السوري إلى هذا الحد، ويرى أن حافظ الأسد باع الجولان، فلماذا نسق معه في حرب 1973 ولماذا لم يخش أن يفشوا موعد ساعة الصفر التي كانوا يعرفونها بلا شك؟
جدل لم يحسم حول الثغرة

أجاب: هذه بالطبع أسرارعسكرية لا أعرفها، لكن المعروف أن هناك من أبلغ رئيسة الحكومة الاسرائيلية وقتها جولدا مائير بموعد الحرب، إلا أنها وأركان حكومتها وجيشها وفي مقدمتهم وزير الدفاع موشيه ديان سخروا من ذلك ولم يصدقوه.
ومن وجهة نظره يرى أن المعادلة في حرب 1973 كانت مختلفة عنها في 1967 فقد كان الأسد رئيسا وكان شريكا للسادات في قرار الحرب، وكان الاتحاد السوفياتي هو القوة العظمى التي تدعمهما بالسلاح والعتاد وبالتالي لم يكن من السهل استراتيجيا أن تقبل هذه القوة هزيمة أخرى لسلاحها في مواجهة السلاح الأمريكي الذي تحارب به اسرائيل.

طرحت عليه السؤال بطريقة أخرى: كيف يدخل الأسد في هذه الحرب لتحرير الجولان التي تقول إنه تخلى عنها بموجب صفقة مع اسرائيل؟.. قال جامع: أنا حكيت تفاصيل ما سمعته من السادات شخصيا وقد سمعه هو بدوره من جمال عبدالناصر، بمعنى أنني مسئول عن مضمون هذه القصة التي كشفتها ، بالطبع لا أعرف ماذا دار قبل حرب 1973، لكل وقت آذان. لكن المعروف أن الجبهة المصرية في أثناء الحرب حصل فيها اختلال شديد تسبب في حدوث الثغرة وقد دار حول هذا الأمر جدل كثير
دمشق قررت اعتقاله ثم تراجعت

وكشف محمود جامع أن السادات خشي أيضا من ان يصدر حافظ الأسد أوامر باعتقاله عندما زار دمشق لاطلاعهم على مبادرته بشأن زيارة اسرائيل. وقال إن السادات أخبره فيما بعد أن قرارا صدر في دمشق باعتقاله، ولكن حصل اختلاف في القيادة السورية بين البعثيين حول ذلك وردود الفعل المتوقعة عليه، فتم الغاء القرار.

واوضح "أن السادات حتى موته لم يكن يثق في حزب البعث الحاكم في سوريا "لم يكن يحبهم أبدا وكان يرى أن الاسرائيليين أكثر اخلاصا منهم".
أشهد الله على هذا السر

كان د.محمود جامع قد قال في حواره مع جريدة (الوفد) الذي أجراه الزميل أمير سالم ونشره على حلقتين: يشهد الله أنني أذيع هذا السر لأول مرة، كنت في صحبة السادات خلال زيارته لسوريا بتكليف من عبد الناصر في 1969 بهدف إجراء مباحثات مع الحكومة السورية برئاسة نورالدين الاتاسي واصطحبني السادات إلي هضبة الجولان ووقفنا علي حافة مرتفع كبير بالهضبة ونظر إلي بحزن كبير وقال: "يا محمود سأذيع لك سرا قاله لي عبدالناصر.. الجولان راحت ضحية صفقة تمت بين النظام السوري وإسرائيل في يونيو1967 . الجولان اتباعت بملايين الدولارات التي دخلت حساب رفعت الأسد الذي كان وسيطاً بين إسرائيل وشقيقه حافظ الأسد واقتسم رفعت قيمة الصفقة التي أودعت في حساب خاص ببنوك سويسرا، وقد صدرت أوامر بالانسحاب للقوات السورية ولم يطلق رصاصة واحدة وتم إرهاب الجنود المرابطين بالهضبة بأنهم سيتعرضون للحصار والإبادة من الجيش الإسرائيلي.

وأضاف جامع: "وقتها نظر إلي السادات وقال متسائلاً: يا محمود إن إسرائيل مهما بلغت قوتها لا تستطيع السيطرة علي متر واحد في الجولان لو دخلت حرباً حقيقية، وقال: يا محمود البعثيون خونة، واليهود أكثر وفاء منهم، وأنا متخوف منهم قد يخبرون إسرائيل بموعد إقلاع الطائرة التي ستعود بنا إلي القاهرة، مثلما أخبروها بخط سير طائرة عبدالحكيم عامر التي تم تفجيرها في الجو بصاروخ إسرائيلي بعد "وشاية" سورية وتدخلت الأقدار لإنقاذ عبدالحكيم الذي لم يكن موجودا بالطائرة، وكانت الطائرة التي توجهت بنا إلي سوريا قد سلكت مسارا غريباً، حيث انطلقت من القاهرة إلي أسوان ومنها للسعودية ثم اتجهت شمالاً إلي تبوك ثم عمان ومنها إلي دمشق واستغرقت 8 ساعات كاملة دون توقف، ولما حكي لي السادات قصة "الوشاية" أدركت أن مسار الرحلة الغريب كان للمناورة و"التمويه

mercredi, mai 13, 2009

رسالتي إلى مشجعي كرة القدم بتونس و بصفة خاصة أحباء الترجي و الإفريقي و النجم الساحلي




إنني أستودع الله سبحانه و تعالى هذا الوطن الحبيب، و شعبه الطيّب، و أعبر من كل جوارحي عن شكري و امتناني لكل الذين عملوا على الحفاظ على الممتلكات و المنشآت الخاصة و العامة

mardi, mai 12, 2009

ازمة انسحابات تعصف بالحزب الديمقراطي التقدمي التونسي


الجورشي يشير الى تباين اراء اطارات النخبة في الحزب مع الرؤى السياسية للجريبي والشابي


ميدل ايست اونلاين


تونس - عبر كاتب وصحفي تونسي عن أسفه وخيبة أمله لما آل إليه وضع الحزب الديمقراطي التقدمي المعارض، وانسحاب مجموعة كبيرة من الإطارات القيادية النشطة منه، على خلفية تباين في الرؤى السياسية مع القيادة الحالية بزعامة الأمينة العامة للحزب مية الجريبي والأمين العام الأسبق مسؤول العلاقات الدولية حاليا في الحزب المحامي أحمد نجيب الشابي.


وقال الكاتب والصحفي صلاح الدين الجورشي إنه كان ينظر لتجربة الحزب الديمقراطي التقدمي باعتبارها تجربة واعدة، لا سيما خلال العقد الأخير الذي شهد انضمام مجموعة من المثقفين والنخب السياسية المستقلة إلى الحزب، ما أعطاه زخما كبيرا، بوأه موقعا متقدما في الخارطة السياسية التونسية، وتحديدا ضمن الأحزاب السياسية المعارضة.


وأشار الجورشي إلى أن تلك التجربة التي "كانت اختبارا لمدى قدرة النخبة السياسية بمختلف خلفياتها الفكرية والثقافية والأيديولوجية على العمل المشترك في إطار برنامج سياسي واحد، ومتخففة من الرؤى الأيديولوجية. وقد تألمت كثيرا عندما اتضح أن هذه التجربة آلت إلى ما آلت إليه بانسحاب مجموعة معتبرة من إطارات الحزب".


وأوضح الجورشي أن فشل هذه التجربة يؤكد من جديد أنه لا يمكن خوض تجربة سياسية حزبية في إلا في إطار لون واحد، لا يتحمل الكثير من الاختلاف والتنوع، على الأقل في المرحلة السياسية الراهنة.


وحول الدوافع الحقيقة التي أدت إلى انسحاب تلك الإطارات من "الديمقراطي التقدمي"، استبعد الجورشي أن يكون هذا الانسحاب جاء على خلفية الصراع على المواقع القيادية داخل الحزب، خصوصا مع وجود العديد من المنسحبين أصلا في مواقع مهمة داخل الحزب.


وأوضح الجورشي أن خلاف المنسحبين مع قيادة الحزب، يتمحور بالأساس حول قضايا سياسية بامتياز، وإستراتيجية الحزب السياسية.


وقال الجورشي أن هذا الخلاف يتعلق بمستويين اثنين، أولها طبيعة الحزب نفسه، هل هو حزب إصلاحي، أم حزب جذري، أما المستوى الثاني فيتعلق بكيفية إدارة علاقة الحزب مع السلطة من جهة ومع الأطراف المعارضة الأخرى من جهة ثانية.


ويعتقد الجورشي أن خيارات الحزب الراهنة والقائمة على الإصرار على ترشح أمينه العام السابق أحمد نجيب الشابي إلى الانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها خلال خريف العام الجاري، رغم أن القانون الذي عدلته السلطة يحرمه من الحق في هذا الترشح، إلى جانب اتجاه الحزب إلى عقد تحالفات مع المعارضة الجذرية، لا سيما تلك غير المعترف بها، دفعت الخلاف داخل الحزب الديمقراطي التقدمي إلى نهايته.


بيد أن الجورشي أيد فكرة أن المناخ السياسي السائد في البلاد، والذي تسوده حالة من الاحتقان، كان له تأثير على الحزب الديمقراطي التقدمي، كغيره من الأحزاب التي تتأثر بالوضع السياسي في البلاد، سواء فيما يتعلق بسياساتها أو في وفي مستوى وضعها الداخلي.


ورغم أن الجورشي قال إنه لا يستطيع أن يقيم حاليا إذا كان المنسحبون قد استعجلوا بقرارهم الانسحاب الجماعي من الحزب الديمقراطي التقدمي، إلا أنه أكد أن هؤلاء المنسحبين فقدوا إطارا قانونيا للنشاط السياسي، قد لا يتوفر لهم خارجه.


واعتبر الجورشي أن مستقبل هذه المجموعة المنسحبة سياسيا يبقى رهين تفاعل السلطة وكيفية تعاملها مع هذه المجموعة المنسحبة، هل تسمح لها بتأسيس إطار للنشاط السياسي، أم تتجاهلها، مشيرا إلى أنه من حيث المبدأ فإن السلطة ستستفيد من كل ضعف أو حالة انقسام يشهدها حزب معارض. (قدس برس


http://www.middle-east-online.com/?id=77388

شيعة لبنان قتلوا الفلسطينيين هناك، فكيف يناصرونهم الان...العفاني: حسن نصرالله خميني العرب

بالرغم من أنني أرفض الحديث الذي يقسّم المسلمين إلى طوائف لما لذلك من تأثيرات جانبية سلبية على وحدة العرب و المسلمين و مواجهتهم للتحديات التي تعترضهم إلا أنني رأيت أنه من المفيد إعادة نشر هذا المقال لأنه يكشف حقيقة من حقائق الدور الإيراني في المنطقة و حقيقة من حقائق السيد حسن فشل الله


كل الذين خاضوا في مشروع التقريب بين المذاهب رجعوا بخفي حنين واعترفوا بخيبة أملهم في الشيعة


ميدل ايست اونلاين
حوار: أسامة عبد الرحيم


الرجل يعرفه تلامذته ومريدوه من المحيط الى الخليج، ومن لم يره وجها لوجه رآه من خلال مؤلفاته الكثيرة التي تهتم بتزكية النفوس والأخلاق. بذل جهودا كبيرة في تجميع الآثار والأخبار عن السلف الصالح، وتقريب حياتهم وسيرتهم من أهل العصر، وكأنها رأي العين. وهو اليوم يدافع عن أهل السُنة ويقف في مواجهة المشروع الشيعي الإيراني

.

إنه الشيخ سيد حسين العفاني، الذي كان لنا معه هذا الحوار في مكتب محاميه عمرو اللبودي، الذي يتولى الدفاع عنه في الدعوى المرفوعة ضده من د.أحمد راسم النفيس، أحد رؤوس المشروع الشيعي، أمام إحدى المحاكم المصرية

.

بدأنا الحوار مع الشيخ العفاني، بإطلالة سريعة على كتابه المعنون بـ"خميني العرب حسن نصرالله والرافضة الشيعة، الشر الذي اقترب"؟

فقال "ان الكتاب نشرته المواقع الشيعية وتداولته، وقد تلقيت أكثر من تحذير يقول: "خذ حذرك فقد يفعلون بك شيئًا"، دافعت فيه عن الصحابة الكرام وعقيدة أهل السنة، ونبهت فيه إلى خطورة المشروع الشيعي المدعوم من الغرب


وكان الكتاب صدر بينما كان حزب الله في لبنان يخوض حرب عام 2006 ضد جيش الاحتلال الصهيوني في جنوب لبنان. وهنا يقول الشيخ العفاني "لقد انخدع بحسن نصرالله كثير من الدهماء والعامة؛ بل والدعاة والمفكرين أمثال الشيخ حافظ سلامة ومحمد سليم العوا وغيرهم، أثنوا عليه وعلى مواقفه البطولية، ولقبه صحفيون علمانيون بسيد المقاومة، ولم يقف الأمر عند هذا الحد، بل إن صحيفة 'الكرامة' المغربية خرجت تحرف في آيات القرآن الكريم، وتصفه بأنه هو الذي جاءت البشارة به في القرآن الكريم في قوله تعالى: {إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ ...} [النصر: 1]، زورًا وبهتانًا


ووصف العفاني "شعبية" نصرالله بانها "من الخبط، خبط عشواء لدى بعض ممن يتكلمون من المفكرين الذين ينتمون إلى التيار الإسلامي". وقال "حسن نصر الله هذا كان لديه 120 ألف صاروخ لم يطلق منها صاروخًا واحدًا على شمال 'إسرائيل'، بل إن علي السيستاني وخامنئي إيران أفتيا بحرمة تطوع الشباب الإيراني أو العراقي بالقتال في صفوف حركة المقاومة الإسلامية حماس


ولدى الإشارة الى ان حزب الله امتنع عن مشاركة المقاومة أو حتى دعمها أثناء المحرقة على غزة، قال الشيخ العفاني نقلا عن شيخ الإسلام ابن تيمية "أن الشيعة كانوا دائمًا في الخط المعادي لأهل السنة، وقد تحالفوا قديمًا مع الأعداء، كما فعل ابن العلقمي الوزير الشيعي الذي تحالف مع هولاكو، وتسبب في سقوط بغداد وقتل آلاف العلماء والنساء والأطفال، كما عادوا السلطان سليمان القانوني، الذي اخترقت فتوحاته جنبات القارة الأوروبية حتى وصل إلى النمسا وبودابست واليونان والبوسنة والهرسك والميدان الرئيسي في فينا. وقبل أن تستسلم الجيوش الأوروبية طعنه الشيعة الصفويين في مؤخرة جيشه؛ ما أضطره إلى التراجع ووقف الفتوحات في قارة أوروبا".

وأضاف "أما فلسطين؛ فالذين ضيعوها بدايةً لن يحرروها. فمن ضيعها بدايةً هم الشيعة في عهد الدولة الفاطمية في مصر. فأثناء الحملة الصليبية لاحتلال بيت المقدس لم يرفعوا سيفًا واحدًا، بل إنهم فاوضوا الصليبين على ترك القدس لهم بشرط أن تنتهي حملتهم على عسقلان بدون أن يقتلوا. وبالفعل سقطت القدس لامتناع الفاطميين الشيعة عن الدفاع عنها


وقال العفاني "حسن نصر الله هذا كان عضوًا في منظمة 'حركة أمل' الشيعية، وحزب الله هذا انبثق عن منظمة 'حركة أمل' الشيعية، ومعروف الماضي الأسود لمنظمة أمل الشيعية في قتال الفلسطينيين في لبنان، حتى إنهم اضطروهم إلى أكل الجيف والقطط والكلاب، وارتكبوا جرائم ضد اللاجئين الفلسطينيين أفظع مما ارتكبها اليهود، فكان لابد من توضيح صورة هذا الرجل. كما انه جاء في نص الميثاق الذي أصدره حزب الله في عام 1985، القول: إننا نمثل طليعة الحركة الإسلامية في العالم، التي مرجعيتها تتمثل في الولي الفقيه في هذا الزمان روح الله الخميني، ونقتدي بكلام محمد باقر الصدر، الذي يقول: ذوبوا في الإمام الخميني مثلما ذاب الخميني في الإسلام


وذكر الشيخ العفاني "حزب الله اعترف بأن مرجعيته الدينية والفقهية إيرانية، ولم يخجل من ذلك. والخطورة أنه كما تحولت إيران من دولة سنية إلى دولة شيعية على يد شيوخ جبل عامل في جنوب لبنان مثل الكركي، حيث تسبب في قتل نحو مليون سني في عهد إسماعيل الصفوي. وكان الرجل السني يقدم لاختباره في سب عمر وأبي بكر وعثمان، فإن لم يوافق تقطع رقبته في الحال. والشيعة يريدون تطبيق ذات الحالة في أكثر من بلد مثلما حدث في إيران؛ عندها سنسمع سب الصحابة عقب صلاة الجمعة، كما هو الحال في جنوب لبنان


وعن حقيقة الاختراق الشيعي لبعض فصائل المقاومة على الساحة الإسلامية، قال الشيخ العفاني أن "التغلغل الشيعي في حركة الجهاد الإسلامي معروف، وقد سمعنا جميعا على فضائية قناة الجزيرة، مسؤول كبير في حركة الجهاد الإسلامي يقول: ما من صاروخ أُطلق أو قذيفة هاون إلا ولعماد مغنية ـ مسؤول عسكري في حزب الله تم اغتياله ـ حسنات فيه


وعن المواجهة مع الدكتور أحمد راسم النفيس الذي يعد أحد رؤوس المشروع الشيعي في مصر، قال الشيخ العفاني ان هذا الرجل من سفهاء الشيعة، وهو يتكلم بكل صفاقة ووقاحة عن الصحابة يطعن فيهم، بل ويسبهم بل ويكفرهم


فيقول عن معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه الصحابي الجليل: "رأس الإلحاد الأموي، بل هو رأس الكفر والنفاق"، ويقول عنه أيضًا "شيطان ماكر"، ويقول أن السيدة عائشة رضي الله عنها مسئولة عن "إزهاق أرواح عشرات الآلاف من الصحابة في موقعة الجمل بمسيرتها الغوغائية


ويقول أن جمل عائشة كان مثل عجل السامري، وأما الصحابي الجليل أبي هريرة فيقول عنه: "بلا أبو هريرة بلا أبو بتاع"، أما الصحابي الجليل عثمان بن عفان رضي الله عنه فيقول عنه "كان ظالمًا، وكان ديكتاتورًا، وكان ذلك سببًا في قتله


وأضاف العفاني "هذا الرجل يواصل طعنه في رموز الأمة مثل ابن خلدون والقاضي أبي بكر بن عربي، ولم يسلم من لسانه كذلك القرضاوي والشيخ محمد الغزالي، والأدهى من ذلك أنه يطعن في رمز ثمين من رموز الأمة وهو صلاح الدين الأيوبي، يقول عنه أنه لص وسارق وقاتل


وقال العفاني ان "هناك صحوة إسلامية عظيمة في مصر ترتبط بالكتاب والسنة، أما الدور الشيعي فيتواجد وسط شباب لا يعرف كثيرًا عن عقائد الشيعة وخصوصا الاثني عشرية، ولا يعلمون شيئًا عن تكفير علماء الأمة للشيعة الاثني عشرية، الذين قالوا بتحريف القرآن، ونصوا على الإمامة، وقالوا أن لأئمتهم مكانة لا يبلغها نبي مرسل ولا ملك مقرب، فهم يدعون أن عددهم يصل إلى نصف مليون أو مليون، ولكن هذا كلام هراء وإن شاء الله يرد الله كيدهم في نحرهم


وأشار الشيخ العفاني الى كتاب "وكيل الله أم وكيل بني أمية"، الذي أصدره الدكتور النفيس، وهاجم فيه عددا من الصحابة، قائلا ان "هذا الكتاب كتاب إجرامي كبير يسخر فيه مؤلفه من الشيخ القرضاوي والغزالي، فضلًا عن تطاوله وسخريته من أسياده الصحابة الكرام، فقد تطاول على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، وقذفها بتهم كثيرة وبهتان عظيم، كما تطاول على سيدنا طلحة والزبير بن العوام رضي الله عنهما، وحرف فيه وقائع موقعة الجمل وفق افتراءاته الشيعية


وقال الشيخ العفاني ان الحكم في تكفير الشيعة يرجع فيه لأقوال أهل العلم؛ فممن كفر الشيعة الرافضة الإمامية الاثني عشرية؛ الإمام مالك بن أنس إمام دار الهجرة بنص فتوى سأله فيها خليفة المسلمين هارون الرشيد، قال: لا حظ لهم في الفيء؛ لقوله تعالى {مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا} [الفتح: 29].


فقال الإمام مالك بن أنس: (كل من غاظه الصحابة فهو كافر) [تفسير الألوسي، (19/241)]، وقال القرطبي: (ما أحسن استدلال الإمام مالك في هذا)، وتابعه الإمام ابن كثير وقال الإمام محمد بن حسين الآجري: (وقد تقدم ذكرنا لمذهب الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه وذريته الطيبة ينكرون على الرافضة ـ أي الشيعة ـ سوء مذهبهم، ويتبرءون منهم، وقد أجل الله الكريم أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن مذاهبهم القذرة التي لا تشبه المسلمين) [الشريعة، الآجري، (5/218)].


وحول مستقبل مشروع التقريب بين المذاهب الذي تبناه الأزهر قديمًا، وتبرأ منه دعاته حديثًا وعلى رأسهم الدكتور يوسف القرضاوي، قال الشيخ العفاني "الذين خاضوا في مشروع التقريب رجعوا بخفي حنين واعترفوا بخيبة أملهم في الشيعة، ومنهم الأستاذ الدكتور مصطفى السباعي، المرشد العام للإخوان المسلمين في سوريا، والأستاذ سعيد حوى حيث ألف كتاب 'الخمينية شذوذ في الفكر والمواقف'، والشيخ محمد حسين مخلوف، حيث تكلم عن خداع الشيعة، وأيضًا الشيخ محمد رشيد رضا، حيث تكلم في الشيعة الرافضة كلامًا قويًّا".


وحذر الشيخ العفاني "الإخوة والطلائع المجاهدة في حماس وغيرها من فصائل المقاومة"، من طلب العون من ايران، وقال "حذار، فقد تستطيع شراء سلاح من أي مكان، أما إذا انقلب شراء السلاح إلى مولاة فحذار ثم حذار"، ودعا خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إلى التراجع عما قاله في إيران عن مرشد الثورة الإيرانية علي خامنئي بأنه "أمير المسلمين". وكذلك الدكتور أحمد يوسف مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية، حينما سُئل: لماذا تحتفلون بعماد مغنية وهو قائد عسكري موالٍ لإيران؛ فقال: "إن الشيعة حزب هذا الزمان"، وهذا الكلام نشره موقع "الحقيقة"، وهو موقع أهل السنة في فلسطين؛ وبعد ذلك اعتذر الدكتور أحمد عن هذا الكلام، لكنه كان اعتذارًا باهتًا، فنقول لإخواننا: أنه الآن في بعض مناطق غزة يُسب أبو بكر وعثمان وعمر، فحذار من الرافضة، حذار من الرافضة، حذار من الرافضة".


أسامة عبد الرحيم - القاهرة


http://middle-east-online.com/?id=77415

lundi, mai 11, 2009

تونس: دعاة الحوار مع الحكومة يهجرون 'الديمقراطي التقدمي'


تعقيبا عن هذا المقال الذي نشره موقع الميدل ايست اونلاين و الذي يوضّح مدى حالة التخّبط و االاّ وضوح التي يعيشها الحزب الديمقراطي التقدمي، فإنني أريد أن أوضّح نقطة دستورية مهمّة


يدّعي السيّد الشابي أن التنقيح الدستوري الجديد هو جاء لأقصائه من المشاركة في الانتخابات الرئاسية 2009 و قام بتسويق هذه الفكرة في الداخل و الخارج في حين أن ذلك غير صحيح


الدستور في أصله لم يتغيّر. ذلك أن الفصل 40 من الدستور يسمح لكل تونسي ، مسلم، بلغ من العمر 40 سنة كأدنى حد و 75 سنة كأقصى حد على أن يكون قد ولد لأب و أم تونسيين و من جد و جدة تونيسيين من دون انقطاع، أن يترشح إلى رئاسة الجمهورية. و بطبيعة الحال عليه أن يكون متمتعا بكامل حقوقه المدنية و السياسية


المجلة الانتخابية فيها شروط أخرى. و هي أنه على المترشح أن يقدم توقيع 30 شخص من أعضاء مجلس النواب أو رؤساء البلديات إذا ما أراد شخص أن يترشح و هو معمول به في كل دول العالم تقريبا و لكن العدد يختلف و كذلك ألأشخاص المعنيين به


التنقيح الدستوري الجدي جاء ليوسّع من دائرة المترشحين. فهو بمثابة الإضافة لأنه لم يلغي أساس و مبدأ الدستور و المجلة الانتخابية


التنقيح السابق كان يسمح لكل أمين عام حزب، على رأس الأمانة العامة لحزبه منذ 5 سنوات و لديه على الأقل مقعد واحد في مجلس النواب يمكنه الترشح. و لكن ليس كل الأمناء العامون كانوا يرأسون أحزابهم منذ 5 سنوات و ليست كل أحزاب المعارضة لديها مقاعد في مجلس النواب. لذلك جاء التنقيح الجديد ليلغي شرط 5 سنوات و يستبدله بشرط السنتين فقط و ليلغي شرط المقعد النيابي. و هو ما يسمح بترشح أكبر عدد ممكن


نعود إلى شرط التواقيع المضّمن بالمجلة الانتخابية. إذن المجلة تشترط حصول المترشح على 30 توقيع إما من أعضاء مجلس النواب أو رؤساء البلديات. و إذا ما اعتبرنا أن عدد مقاعد المعارضة بالمجلس الحالي هي 37، أي أكثر بـ 7 مقاعد عن الشرط المطلوب، فإنه بإمكان السيد الشابي تقديم ترشّحه إن ضمن توقيع 30 من جملة 37 أو أكثر. بالتالي الكرة هي مرمى المعارضة و في تحالفاتهم و اختياراتهم و لا يمكن للسلطة أن تكون مسؤولة أو أن يقع تصوير الدستور و القانون و التنقيحات و كأنها جاءت لتقصي مرشّح ما و كأنما هذا المرشح يمثّل تهديد جدّي و خطير للرئيس بن علي


أترككم مع المقال و حقيقة الحزب الديمقراطي التقدّمي


سبعة و عشرون قياديا يستقيلون من الحزب التونسي المعارض احتجاجا على سياسة 'الانفراد بالرأي الواحد



ميدل ايست اونلاين
تونس – من طارق عمارة


انتهت الخلافات المحتدمة بين شقين في الحزب الديمقراطي التقدمي وهو أحد أبرز تشكيلات المعارضة في تونس باعلان 27 قياديا الاستقالة من الحزب قبل أشهر قليلة من الانتخابات احتجاجا على ما وصفوه بأنه مسار خاطئ للحزب

.

وقال محمد القوماني وهو قيادي في الحزب الثلاثاء انه قدم للامينة العامة للحزب مية الجريبي استقالته برفقة 26 آخرين بدعوى الاحتجاج على سياسة الحزب الحالية القائمة على القطيعة مع الحكومة ورفض ما قالوا انه انفراد برأي واحد

.

وكشف موقع "السياسية" المختص في شؤون الاحزاب السياسية في تونس ان الاستقالة شملت قيادات وكوادر بارزة من بينهم فتحي التوزري والحبيب بوعجيلة وعبد العزيز التميمي ورامي الصالحي

.

وقال القوماني الذي يقود فصيلا يدعو أساسا الى اتباع نهج حوار معتدل مع الحكومة "عوامل أساسية دفعتنا الى تقديم الاستقالة هي عدم الاقتناع بنجاعة الخط السياسي للحزب القائم على النهج الاحتجاجي فحسب اضافة الى الاجواء السلبية داخل الحزب التي تعتمد الاقصاء وهو أمر أصبح مقلقا للغاية


وتأتي هذه الاستقالة الجماعية داخل الحزب التقدمي في تطور لافت للخلاف بين شقين في الحزب قبل اشهر قليلة من موعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقرر اجراؤها في اكتوبر/تشرين الاول المقبل

.

لكن القوماني ينفي ان يكون قد اختار برفقة مؤيديه الاستقالة في هذا الوقت بالذات للتشويش على قيادة الحزب في الانتخابات المقبلة التي يسعى الحزب للمنافسة فيها بمرشح في الانتخابات الرئاسية هو نجيب الشابي الامين العام السابق للحزب

.

ويضيف القوماني "بالعكس التوقيت مضبوط بشكل صحيح لاننا لا نريد ان ندخل في قائمات انتخابية ثم ننسحب او ندعم مرشح لسنا موافقين كلنا عليه

".

واكتفت الجريبي الامينة العامة للحزب الذي تأسس عام 1983 بتعليق مقتضب بشأن هذه الاستقالة

.

وقالت "اعبر عن اسفي لهذه الاستقالة الجماعية لكوادر من الحزب ومن بينهم من ساهم في بناء هذه التجربة واتمنى ان يجدوا فضاءات اخرى للمساهمة في الاصلاح الذي اجتمعنا على أساسه


ويقول الفصيل الثاني في الحزب والذي يقوده الشابي والجريبي ورشيد خشانة انه مستعد للحوار مع الحكومة متى فتحت المجال امام المعارضة في التمتع بالفضاءات العمومية ورفع القيود عن حرية التعبير في البلاد والافراج عن كل السجناء السياسيين

.

والحزب الديمقراطي التقدمي معترف به من قبل الحكومة لكنه غير ممثل بأي نائب في البرلمان الذي يسيطر الحزب الحاكم على 80 من مقاعده وهي 189 مقعدا

.

وأعلن الشابي الزعيم السابق للحزب الديمقراطي التقدمي المعارض وأحد أشد معارضي الرئيس التونسي زين العابدين بن علي اعتزامه الترشح للانتخابات الرئاسية رغم ان هناك تعديلا دستوريا يمنعه من الترشح لهذا المنصب بعد ان تخلى عن الامانة العامة لحزبه لصالح الجريبي التي يحق لها الترشح

.


http://middle-east-online.com/tunisia/?id=76786

و من تخلّف المفتين ما قتل: رجل دين سعودي: سفر النساء الى تونس يحقق مشروعا لإفساد المرأة


هذا الخبر وجدته و أنا أقرأ موقع الميدل أيست أونلاين يظهر إلى أي حد أعمى التطرّف و التعصّب و الغلو في الدين هؤلاء الشيوخ الذين يدّعون التقوى.


يوسف عبدالله الأحمد يرى ان توجه السعوديات الى الدراسة في تونس يؤكد وجه الانحراف في المشروع الأميركي.

ميدل ايست اونلاين
الرياض - قال رجل دين سعودي إن سفر وفد نسائي إلى تونس للدراسة، هو تحقيق للمشروع الأميركي "التغريبي" في إفساد المرأة السعودية


وقال عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة "الإمام" بالرياض الدكتور يوسف بن عبدالله الأحمد في فتوى نشرتها مواقع الكترونية سعودية الثلاثاء، إن "خروج وفد نسائي من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني إلى تونس لدراسة التعاون الثنائي في مجال التدريب التقني النسائي، يؤكد وجه الانحراف في تحقيق المشروع الأميركي التغريبي في إفساد المرأة السعودية وإبعادها عن شرع الله تعالى بالتدرج


وأضاف الأحمد "الموضوع أخطر من سفرهن بلا محرم (رجل) وإن كان محرما للنصوص الصريحة الصحيحة في تحريمه، فحكومة تونس هي أسوأ حكومة في العالم في محاربتها لشعبها في دينه، فهي تمنع الحجاب الشرعي في الدوائر الحكومية والجامعات، وتضيق على المسلمات، وتتبنّى الاختلاط المحرّم بأسوأ صوره، وتقونن دور البغاء رسمياً، وتحرّم تعدّد (الزوجات)، وتحارب الدعوة إلى الله تعالى


وتابع "نصيحتي لرئيسة الوفد والمشاركات بالتوبة إلى الله تعالى، وأن لا يكنّ سببا في تمييع الدين وطعما يصطاد به المنافقون وهنّ غافلات، والنصيحة نفسها إلى القائمين على المؤسسة العامة


ومن المعروف ان تونس تعد بلدا إسلاميا رائدا في حماية حقوق المرأة وضمان مساواتها مع الرجل


والمجتمع التونسي مجتمع ورع ويحافظ على قيمه الدينية من دون توتر


وتستند تونس في سياساتها تجاه حريات وحقوق المرأة الى ثقافة تحررية تقوم في أصولها على رؤية فقهية متوازنة حضاريا ومعتدلة دينيا. وهو وضع يجعلها على الطرف الآخر مع ثقافة التطرف والعنف والانغلاق الحضاري التي يتبناها الأصوليون



http://middle-east-online.com/tunisia/?id=76781



لَوْ كَانَ الحِجَابُ فَرْضاً لَفَرَضَتْهُ الدُّوَلُ الإِسْلاَمِيَّة

سبق لي و أن نشرت مقالا (هنا) كتبه أحد المدونون من الشرق تعرّض فيه إلى مسألة الحجاب بالحجة و البرهان و لكن المقال لم يجد الصدى المطلوب لأن عددا كبيرا من المدونين و القرّاء يعاني من عمى الألوان أو من السير في اتجاه واحد أو هم يصدون آذانهم عن الاستماع

المهم، بما أن هؤلاء الأشخاص كثيرا ما يستمعون إلى رجال دين و فقهاء من الشرق و بصفة خاصة من مصر و الخليج و على رأسهم السعودية و إيران، فتساؤلي واضح: لو أن الحجاب كان فعلا أجباريا، فلماذا في دول إسلامية و ترعى الاسلام كما أن دساتيرها إما هي مستمدة من الشريعة أو هي تطبق الشريعة أصلا، فلماذا يسمح للمرأة في تلك الدول بعدم التحجب؟

نعم، ففي السعودية مثلا، لا تجبر المرأة على التحجب إلا بالأماكن المقدسة أو ما يسمّى هناك بالعواصم المقدسة و هي مكة المكرمة و المدينة المنوّرة. أما في غير تلك المدن، أي في جدة و الرياض و الدمام و الظهران و حائل، و تبوك و جيزان و القصيم و عسير و بريدة و غيرها، فإن للمرأة حرية الاختيار

و في بقية دول الخليج، يسمح للمرأة أيضا بالاختيار بين لبس الحجاب و عدمه من ذلك الكويت و البحرين و قطر و الامارات. بل إن عددا كبيرا من نساء تلك الدول يعرفن تحرّرا لا مثيل له، يضاهي تحرر المرأة في تونس أو في الغرب

كما أن دولا إسلامية أخرى مثل إيران، يسمح فيها للمرأة بعدم تغطية كلي لشعرها. بل يمكن لها وضح الخمار أو الطرحة على جزء فقط. و كثير من النسوة و الفتيات يضعن خمارا أو طرحة من قماش خفيف لا يحجب النظر الأمر الذي يزيد من جمال الإيرانيات و فتنتهنّ

و كلامي هذا ليس من درب المهاترات، بل هو من الواقع المعيش ذلك انه لي أفراد للعائلة و أصدقاء بتلك الدول و بالتالي أعرف جيّدا عن ماذا أتحدّث

أوليست تلك الدول هي قائمة أساسا على الدين؟ فإن كان الحجاب إجباريا مثلما يدعي العديدون فلماذا لا تجبر المرأة في تلك الدول على وضعه باستثناء مكة و المدينة و هي بالأساس مدينتين لا يسمح لغير المسلمين بدخولهما؟؟؟؟ و لماذا يسمح لها بالقيام بأنشطة تجارية و تعليمية و خدماتية؟؟؟؟؟ تصل حدّ قيادة السيارة و اليوم هناك من تقود الطائرة (و لو متأخرة جدّا عن تونس)؟؟؟؟؟

DJERBA WELCOMES THOUSANDS OF JEWS...آلاف اليهود يتدفقون على جربة أهلا وسهلا


في وقت يحجّ فيه بابا الفاتيكان إلى الأراضي المقدسة بالشرق الأوسط رفقة آلاف المسيحيين أغلبهم من تلك الدول الإقليمية، يحجّ آلاف اليهود نحو الغريبة بجزيرة جربة إحدى أقدم المعابد اليهودية و تضم أقدم نسخة من التوارات فاليحلّوا أهلا و لينزلوا سهلا بيننا


*******


While the pope is leading a pilgrimage to the Holy places in the Middle East accompanied by thoudands of chrestians, the Jews have started their pilgrimage to El Ghriba, one of the most ancient synagigues.

They are the most welcome.

vendredi, mai 08, 2009

هل أصبح الإنتماء خيانة و عمالة و الإختلاف جريمة؟

آآآآآآآآآآآآآآآآآآه. انتوما ياسر اتّعبوا. الواحد شيّحتولو ريقو.....لحظة بركة نشرب شربة ماء و ناخذ دوايا ماهو خوكم عندو الحساسية و توّا وقتها

أيا يا جماعة، وينكم؟ في العادة أنا ما انحبّش الكلام برشا و لكن الشيء اللي فعلا يؤلمني و يوجعني هو وقت اللي انشوف إنو فمّة ناس بيناتنا مازالوا يستعملوا في لغة التقزيم و التهميش و الاستهزاء و السخرية من أطراف أخرى، ولاد و بنات بلادهم، لا لسبب إلا إنهم منتمين لحزب سياسي أو مقربين من السلطة و كأنوا لا يحق لهم الإنتماء لذلك التيار و الانخراط فيه و الدفاع عن إنجازاتو و برامجو

أنا مانيش لنّا باش نعطي دروس و لا نظريّات كيما قال "أنتيكور" على خاطر سبق و قلتها في مرات سابقة أنا مانيش مخوّل باش نعطي دروس لحتّى حدّ و إذا كان لا بد باش نعطي درس فالأولى إنو نعطي دروس لروحي. و في نفس الحق حنتّى حد ما عندو حق باش يعطي دروس للآخرين

خسارة إنو في كل مرّة يتحل الحديث على حاجة وطنية يتعدّى البعض للناحية الشخصية و كأنو نوع من الهروب و يبداو في الشتم و السب و القذف و يوصفو المرء بأبشع الأوصاف كيما "القوادة" و "هزّان القفة" و "الشذوذ" و غيرو من هاك الشعر اللي نعرفوه و نسمعوه يوميا. كان الواحد يقاضيهم لاما يربح القضية طول في عرض في ارتفاع. أما ميسالش، هاذيكا ضريبة حرية التعبير و لو أنو الحرية عندها ضوابط و الحرية مسؤولية

الرئيس المصري الراحل أنور السادات سألوه مرة قالولو:" سيدي الرئيس، شنّوة حدود الحرية؟"، ياخي جاوبهم و قاللهم: " اللاّحدود". "علاش اللاّحدود؟". "على خاطر و لو كان تحط للحرية حدّ من الحدود، توّا الناس تحاول ديما تخطي الحدود و الحواجز" كيما سباق الحواجز للخيل و بالتالي أحسن حاجة هو ترفع الحدود الكل

في الواقع أنا ما انحبش نحكي في أمور شخصية للناس مهما كان مستواهم و سلطتهم لأن حياتهم الخاصة عهي أمر يعنيهم وحّدهم حتّى و لو هوما وجوه عامة بحكم مواقعهم

و لكن موقفي من بعض المقالات اللي تنشر في تن - بلوغز، هو إنها ديما تتعرّض لأعراض الناس و حياتهم الخاصة و مشاكلهم الخاصة و برامجهم الخاصة و هي أشياء تبعد و تقرب من اهتمامات التوانسة حسب المواضيع المطروحة و لكنني أعتبرها ديما مش من اولويات التوانسة لأنو ما نعتقدش إنو التونسي يهمّو فلان آش شراء و إلا آش باع بقدر ما يهمو الخبزة متاعو و رفاهو

أنا ما انشاطرش موقف التوانسة اللي ديما يحكيو بلغة أخطى راسهم و اضرب و إلا إنهم يحبّوا الخبزة على خاطرني أنا مؤمن إنو هاك السلبية في المواطن التونسي هي اللي خلاّت برشا مظاهر غير سليمة تنتشر في مجتمعنا. و أنا ديما انطالب بتحرّك التوانسة في إطار جماعي مهما كانت الظروف و مهما كانت النتائج و إلا ما يمكنش باش يكوّنوا مجموعات الضغط المنشودة و إلا يبلغوا اللي يحبّوا يبلغوه

و لكن وقت اللي اهتمام المدونين يحيد عن السكة، من حقي إني نعطي رأيي و هو مجرد رأي قابل للنقاش، مش رأي إجباري

وقت اللي انرى اللي المدونين التوانسة، أو البعض منهم باش ما انعممّش، قاعدين يحكيو في مواضيع ما اتمثلش المشاكل الحقيقة للمواطن التونسي و ما تعكسش تطلعاتو بقدر ما هي تدخل في طبيعة "التّنسنيس" متاع التوانسة. إذا شخصية تعارك مع مرتو و إلا شراء دار في
الخارج و إلا شراء طيّارة و إلا شراء حصة في جريدة و إلا بعث إذاعة، شنوة الإفادة اللي حصلت للتوانسة كمجتمع؟؟؟ هذا مش تنسنيس؟؟؟؟

و الأدهى و الأمر وقت اللي البعض يقول شبيه ما شراش دار متاع السنيت؟ و إلا دويرة صغيرة في أريانة؟؟؟؟ أعتقد إنو شخص كيما هكّا ما يكون إما إنسان يساري مازال يعيش في أجواء الثورة البلشفية و إلا إنسان حسود و حقود و نفسو مريضة. على خاطر كان يحب أتّوا انهزوا لقمرت و انوريه فيلات يتباعو بـ 4 و 5 و 8 ملايين يورو معناها بأضعاف سوم الفيلا اللي، قالوا، شراها صخر في كندا و شدّوها الحكاية ما سيّبوا

فمة حاجة سبق و إني قلتها قبل زادة و انعاود انقولها توّا، هي إنو من المستحسن وقت االي الواحد يكتب في موضوع يكون قرر عليه قبل و عندو معلومات صحيحة باش ما يغلّطش الناس. لذلك وقت اللي الواحد يحكي على النيابات الحصرية مثلا، من المتسحسن إنو يكون عندو ثقافة قانونية لأنو ما توصل شركة باش تاخذ نيابة حصرية متاع شركة و غلا ماركة عالمية في تونس إلا بعد الدخول في مفاوضات و يوقّعو على عقد فيه جملة من الشروط على الطرفين و بالتالي أنا ننصح الأشخاص اللي هوما مش مطلعين على هالأمور القانونية إنهم يقعدوا بعاد خير

يرشا مشاريع و مؤسسات يسمعو بيها العباد و يمشي في بالهم اللي إنو هالأشخاص هي الي تملك كل شيء في حين إنها هي في الواقع من بين حملة الأسهم أو أعضاء في مجلس الإدارة أو رؤساء مجالس الإدارة أو وكلاء و لكن مش وحدّهم. لكن بحكم أسمائهم و مواقعهم، يمشي في بال البعض، خاصة اللي يبداو بعاد عن عالم الأفارايّات و البزنس إنهم هوما ملكين كل شيء و يتصرفو في كل شيء و كأنها البلاد على قرنهم

ثم، مافهمتش هالكلام على الديمقراطية و على كيفاش أخحنا توّا في 2009 و انخلصوا في الفيكس و سوم الأس أم أس بـ 60 مي؟؟؟؟؟ و الله يا كلاندستينو يا خويا لا فهمتك فاش تقصد و توّا فهمت آش اتحسوا انتوما كي ما تفهمونيش. وين تحب توصل؟ أعلاه، فمة دول مواطنيها ما يخلصوش التلفون؟؟؟؟؟ و سعر الأس أم أس، آش تحبوا زادة؟ بلاش؟ ماهو فمة ليزأو بيراتور في البلاد و فمة حسبة ياخي هي هكّاكا مسيبة؟

كنت نتمنى لو إنو ياقع الحديث و تبادل الآراء في إطار الاحترام المتبادل حول مواضيع تهم التوانسة الكل مش فئة. مواضيع الساعة . و إنو نقدنا يكون بنّاء: معناها نعطيو نظرتنا و نقدموا اقتراحاتنا باش انكونو عمليين و نخرجوا من خانة النبّارة

كلمة أخيرة: ياخي الانتماء إلى حزب أو طرف لازم ما يخرجش من ثنين: يا قفة يا قوادة؟؟؟ و الإختلاف في الرأي يولي تقولش عليه جريمة؟